/ مناسبات عالمية

اليوم العالمي للتسامح

التسامح هو حب الخير المتبادل بين جميع البشر ورد الإساءة الناتجة من الأخرين دائما بالحسنى، والتسامح دليل على قوة الشخص وليس ضعفه، ونشر المحبة والمودة والخير كما ثحثنا وتعلمنا جميع الأديان السماوية، ويعتبر التسامح من طرق السعادة والحب وبعتبر تطهير للقلوب والنفس. وعندما تسود ثقافة التسامح في المجتمعات وخاصة في المجتمعات العربية تقل الجريمة والعنف، وتزدهر المجتمعات وتزداد تحضراً مهما تنوعت الثقافات ومهما إختلفت الأديان.

ودعماً لنشر التسامح بين دول العالم وشعوبها دعت الجمعية العامة للأمم المتحدة بتخصيص يوم عالمي للإحتفال بالتسامح في 16 تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام، وجاء هذا القرار بناءاًعلى إعلان الجميعة العامة بأن يكون عام 1995 هو عام التسامح وبناءاً على المبادرة التي تم إعلانها خلال المؤتمر العام لليونسكو في 16 تشرين الثاني/نوفمبر 1995، وكان القرن العشرين في ذلك الوقت ملئ بأحداث العنف والإختلافات السياسية والحروب بين الدول، ولكن الإحتفال باليوم العالمي للتسامح يدعو لمحاربة الحقد والتعصب والكراهية وتعزيز التسامح بتقوية العلاقات الإجتماعية.

international-day-of-tolerance

أهداف الجمعية العامة ناحية اليوم العالمي للتسامح:

  • القيام بأنشطة ملائمة توجه نحو كل من المؤسسات التعليمية وعامة الجمهور.

  • تشجيع منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) على مواصلة الأنشطة الرامية إلى مقاومة التعصب.

  • تشجيع المنظمات الحكومية والمنظمات الغير حكومية والحكومات في الدول المختلة جهودها للإشتراك في برنامج المتابعة طويل الأجل لعام الأمم المتحدة للتسامح.

  • إشتراك المنظمات الإقليمية والمنظمات الحكومية وغير الحكومية لتشجيع التسامح والتثقيف ونشر الوعي في بذل الجهود لتعزيز التفاهم وحل المشاكل السياسية الدولية بروح من التسامح.

  • تناول أنشطة تشمل ندوات ومؤتمرات ومحاضرات ونشر الوعي عن معنى التسامح الديني والثقافي وتعاون كل المجتمعات في العالم.

  • التزام الحكومات في الدول المختلفة بالعمل على النهوض برفاهية الإنسان وحريته وتقدمه في كل مكان ، وتشجيع التسامح والاحترام والحوار والتعاون فيما بين مختلف الثقافات والحضارات والشعوب.

إقتباسات إسلامية هامة عن التسامح:

  • يقول الله تعالى: فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنْ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لاَنْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُم – سورة آل عمران أية 159

  • ويقول: وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلاَ تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ – أية 22 سورة النور

  • وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: كأني انظر إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يحكي نبياً من الأنبياء، صلوات الله وسلامه عليهم ضربه قومه فأدموه، وهو يمسح الدم عن وجهه ويقول: (اللهم اغفر لقومي فإنهم لا يعلمون) متفق عليه.

إقتباسات تاريخية هامة عن التسامح:

  • عظمة الرجال تقاس بمدى استعدادهم للعفو والتسامح عن الذين أساء اليهم (تولستوى)

  • إذا قابلت الاساءة بالاساءة فمتى تنتهى الاساءة؟ (غاندى)

  • سامح اعدائك .. فلا شئ يضايقهم أكثر من ذلك (اوسكار وايلد)

وفي النهاية يجب إتخاذ كل التدابير الضرورية لنشر التسامح في مجتمعاتنا لأن التسامح يمثل
السلام والتقدم الإقتصادي والإجتماعي لكل الشعوب، ولأن التسامح هو الإحترام والقبول للثقافات والأديان المختلفة وإحترام حرية الفكر والإنفتاح. ويعتبر التسامح أول طريق لإحلال السلام بدل من الحروب، فالإحتفال باليوم العالمي للتسامح واجب على كل فرد في المجتمع حيث أن التسامح مسؤولية تشكل قوة حقوق الإنسان والديموقراطية في المجتمعات.

المراجع:

http://www.un.org/ar/events/toleranceday/
http://www.un.org/ar/events/toleranceday/resources.shtml
http://www.cihrs.org/?p=175
https://alwafd.org/أخبار-وتقارير/1410277-مالا-تعرفه-عن-اليوم-العالمي-للتسامح
http://www.alkhaleej.ae/alkhaleej/page/cdde6257-a816-4a63-b4e3-51524f6ad3ff

لا تنسوا تحميل تطبيق آي خير للتبرع من خلال الجوال كي يساعدكم في التصدق بسهولة من مكانكم والمشاركة في عام الخير، كما أن التطبيق به منبه للصدقات يذكركم بالتبرع وقتما تحبون.

A image that shows lnkstore