/ مؤسسة الجليلة

مؤسسة الجليلة، دليلك الشامل لكل ما يتعلق بها

نبذة عن المؤسسة

مؤسسة الجليلة هي مؤسسة عالمية غير ربحية تكرس جهودها للإرتقاء بحياة الأفراد من خلال التعليم والأبحاث في المجالات
الطبية. وقد أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في إبريل من العام 2013 بهدف تحقيق الريادة لدبي ودولة الإمارات العربية المتحدة في مجال الإبتكار الطبي.

وتسعى مؤسسة الجليلة لتعزيز التعليم والأبحاث في المجالات الطبية للإارتقاء بالإمكانيات العلاجية الطبية في الإمارات؛ حيث تقدم منحاً دراسية لتنشئة كوادر وطنية من متخصصي الرعاية الطبية، وتدعم الأبحاث الرائدة التي تتناول المشكلات الصحية الشائعة في المنطقة. وسيكون مركز الأبحاث الطبية لمؤسسة الجليلة، المقرر افتتاحه في العام 2016 في مدينة دبي الطبية، منارةً للإابتكارات الطبية المحلية التي يقدمها باحثون محليون في مجال الطب الحيوي. كما سيركز مركز الأبحاث المستقل، الذي يُعدُّ الأول من نوعه على مستوى الإمارات بتخصصاته المتعددة، على خمسة من أكثر المشكلات الصحية الإقليمية إلحاحاً؛ وهي: السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسمنة وأمراض الصحة العقلية. ونظراً للرؤية العالمية للمؤسسة، سيجمع مركز أبحاث مؤسسة الجليلة بين أفضل الممارسات العالمية والخبرات المحلية في بيئة محفزِّة ومجهزة بأحدث المعدات المتوفرة في هذا المجال.

وقد سُميت مؤسسة الجليلة بهذا الاسم نسبةً لاسم سمو الشيخة الجليلة ابنة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وصاحبة السمو الملكي الأميرة هيا بنت الحسين رئيس مجلس إدارة مدينة دبي الطبية.

وتعتمد مؤسسة الجليلة في تمويل برامجها بشكل كامل على دعم المتبرعين، حيث تقوم باستثمار 100% من التبرعات التي تحصل عليها في دعم التعليم والبحث الطبي وتوفير العلاج.

تجدر الإشارة إلى أن مؤسسة الجليلة هي واحدة من ضمن 33 مؤسسة ومبادرة تندرج تحت مظلة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية. وقد انطلقت مؤسسة مبادرات محمد بن راشد آل مكتوم العالمية تجسيدًا لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة ورئيس مجلس الوزراء وحاكم دبي، لتغيير واقع العالم العربي من خلال العمل الإنساني والتنموي والمجتمعي.

رؤية المؤسسة

مؤسسة الجليلة مؤسسة عالمية غير ربحية تكرِّس جهودها للإرتقاء بمستوى ونوعية حياة الأفراد من خلال التعليم والأبحاث في المجالات الطبية.

مهمة المؤسسة

تسعى مؤسسة الجليلة إلى تعزيز التعليم والأبحاث في المجالات الطبية للإرتقاء بالإمكانيات العلاجية في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما أنها حريصة على تقديم المنح الدراسية التي من شأنها تنشئة جيل محلي من المتخصصين الطبيين، ودعم الأبحاث الرائدة التي تتناول المشكلات الصحية السائدة في المنطقة.

أهداف المؤسسة

1- العلاج
2- التعليم
3- الأبحاث
4- الأنشطة التعاونية
5- الانتشار عالمياً

Opera-Snapshot_2017-12-29_230358_www.aljalilafoundation.ae

رسالة المؤسسة

4
3
2

مجلس الأمناء

4-1

مجلس الإدارة

يتكون هيكلنا الإداري من مجلسين من أصحاب الرؤى النافذة ومحبي الخير وذوي المكانة المرموقة الذين يعملون معاً لتحقيق رؤية المؤسسة. ويضم المجلس:

5

مجالات العمل

1- الأبحاث

لاشك في أن الزيادة السكانية السريعة تفضي إلى الحاجة لتعزيز الإمكانيات الطبية؛ ونحن في مؤسسة الجليلة سنسعى دوماً لاكتشاف حلول مبتكرة لمواجهة التحديات الطبية المستقبلية.

من خلال تمويل المؤسسة سوف تدعم أكثر العقول تميزاً في مجال البحث الطبي الحيوي بهدف تحسين مستوى الرعاية الصحية في دولة الإمارات. ومنذ افتتاح المؤسسة في 2 أبريل/نيسان من العام 2014، نوفر نظامين لتمويل الأبحاث: الأول مِنَح الزمالة والثاني المِنَح الأساسية/التمويل الأولي للأبحاث الطبية في مجالات السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والسكري والسمنة والصحة العقلية.

لمزيد من المعلومات عن أنظمة المنح لدى المؤسسة بما في ذلك عملية التقديم، يرجى التواصل على البريد الإلكتروني: research@aljalilafoundation.ae

المِنَح الأساسية/ التمويل الأولي
تماشياً مع الهدف الاستراتيجي لمؤسسة الجليلة المتمثل في دعم الباحثين الأكثر تميزاً، تتيح منحنا الأساسية للباحثين فرصة معالجة القضايا الهامة الخاصة بالصحة والأمراض في الإمارات. ويقدم هذا البرنامج منحاً قد تصل إلى 300 ألف درهم لدعم سواءً المشاريع العلمية الأساسية والتطبيقية أو المشاريع البحثية السريرية. إقرأ المزيد

مِنَح الزمالة

تلتزم مؤسسة الجليلة بتمويل المتخصصين الطبيين المتميزين، بما يشمل الطلاب الذين يسعون إلى العمل مع مؤسسات معروفة دولياً بهدف نقل أفضل الممارسات العالمية إلى الإمارات.

اعرف أكثر

2- البرامج

  • برنامج تآلف

كلمة تآلف هي كلمة عربية تعني “انسجام”، وتحاول المؤسسة هنا تعزيز هذه الروح من خلال التعاون مع الشركاء الاستراتيجيين والآباء والمعلمين والمجتمع ككل، لدعم الأطفال الذين يعانون من اضطرابات مختلفة. فعوضاً عن تركهم يشعرون بالإحباط بسبب اضطراباتهم، ستساعدهم للتغلب على إعاقاتهم واكتشاف قدراتهم الكامنة. إن برنامج تآلف ينسجم مع هدف المؤسسة في تعزيز العلاج الطبي والتعليم والإمكانيات البحثية في دولة الإمارات. للمزيد

  • المنح الدراسية

.منح دراسية لبرامج الدراسات العليا في دولة الإمارات العربية المتحدة وخارجها

للمزيد

  • برنامج عاون

تلتزم مؤسسة الجليلة بتحقيق مستوى متميز من الرعاية الصحية؛ ولدعم التعليم الأبحاث في المجالات الطبية، تم تطوير برنامج “عاوِن” (ادعم) الذي صمم لتقديم الدعم للعلاج و الرعاية الطبية.

يوفر برنامج “عاوِن” الدعم المالي للمرضى المقيمين في دولة الإمارات غير القادرين على تحمل تكاليف الرعاية الطبية الجيدة، كما تعمل المؤسسة مباشرةً مع الشركاء المتخصصين في الرعاية الصحية لتطوير برامج علاجية خاصة تفي باحتياجات المرضى.

للمزيد

  • حملة أمنيات دانيا
    نشر الأمل والبهجة في قلوب الأطفال المصابين بالسرطان

تم تأسيس “أمنيات دانيا” من قِبَل دانا العسكري وحسن العَلَمي في ذكرى وفاة ابنتهما، دانيا العلَمي، التي خسرت معركتها ضد السرطان في العام 2010 قبل أسبوع واحد من عيد ميلادها الثالث عشر.

ففي أبريل/ نيسان من العام 2008، تم تشخيص دانيا بسرطان نادر (الساركومة العضلية المخططة) وهو يشكل نسبة 3% من سرطانات الأطفال.

وبعد وفاتها، وجدت أسرتها السلوى في جهودها الدؤوبة في دعم الأطفال المصابين بالسرطان.
وفي الوقت الذي تكرّم “حملة أمنيات دانيا” ذكرى دانيا، فإنها أيضاً تعمل بالشراكة مع مؤسسة الجليلة على نشر الأمل والبهجة في قلوب الأطفال المصابين بالسرطان، وسيتم استثمار الأموال التي تجمعها الحملة في تمويل العلاج الطبي والأبحاث الطبية حول الأمراض السرطانية عند الأطفال في الإمارات. وهكذا ستوفر استثمارات اليوم علاجاً لأمراض المستقبل

للتبرع

  • برست فرندز
    تطوير أبحاث سرطان الثدي للنساء في كل مكان

في عام 2015، تم توقيع اتفاقية تعاون وشراكة ما بين “برست فرندز” ومؤسسة الجليلة تهدف “برست فرندز” إلى تشجيع الكشف المبكر عن سرطان الثدي وتسهيل العلاج الطبي، والأهم من ذلك، إعداد صندوق أبحاث محلّي لدراسة وبائيات سرطان الثدي في دولة الإمارات العربية المتحدة.

للتبرع

  • وقف مجمع الورقاء السكني
    الوقف هدية العطاء اللامحدود

من خلال سعي المؤسسة لتأسيس نموذج مالي مبتكر ومستدام، تقوم مؤسسة الجليلة بتطوير وقف سكني في منطقة الورقاء بكلفة 32 مليون درهم ليكون من مصادر الدخل لتمويل الأبحاث الطبية محلياً على أن يكون أول وقف يهتم بالأبحاث الطبية في دولة الإمارات، حيث سيكون من المصادر المستدامة لتمويل برامج الأبحاث، فضلاً عن منح المتبرعين الفرصة لدعم هذا المشروع الخيري الوطني والذي سيسهم في تعزيز مستوى الرعاية الصحية، ومن المتوقع أن يستقبل المبنى ساكنيه في العام 2017 وهو مكون من 6 طوابق.

للمزيد

  • الزكاة

الزكاة هي أحد أركان الإسلام الخمسة، من خلال برنامجنا للزكاة نسعى لدعم الأفراد المعوزين في دولة الإمارات العربية المتحدة بما يتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية.

التعليم
تلتزم مؤسسة الجليلة بتطوير كادر من المهنيين الطبيين لدعم الرعاية الطبية في دولة الإمارات. من خلال برنامجنا للزكاة نقدم دعم مالي جزئي للطلاب ذوو التخصصات الطبية والذين لم يتمكنوا من متابعة دراستهم بسبب صعوبات مالية.

العلاج
تلتزم مؤسسة الجليلة بدعم الأفراد الغير قادرين ماديا الحصول على الرعاية الطبية. من خلال برنامجنا للزكاة نقدم الدعم المالي للمرضى في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال عدد من المستشفيات والعيادات في مختلف أنحاء دولة الإمارات.

للمزيد

  • ملتقى “أطباء الغد”
    إلهام الجيل القادم من الأطباء

تنظم مؤسسة الجليلة الملتقى السنوي “أطباء الغد” لإلهام وتشجيع طلاب المدارس الإماراتيين على دراسة الطب واتخاذه كمسار مهني في المستقبل. ويتميّزالملتقى الذي يمتد ليوم واحد باحتواءه على العديد من ورش العمل الطبية المبتكرة، والأنشطة الترفيهية التعليمية التفاعلية، وفرص الالتقاء بروّاد الرعاية الصحية من مختلف التخصصات.

للمزيد

  • التحدي الخيري لتسلق جبل كليمنجارو

انضم إلي مؤسسة الجليلة في أول تحدّي لها لتسلق جبل كليمنجارو لأهداف خيرية. جميع الأموال التي سيتم التبرع بها ستذهب لدعم حياة الأفراد الذين فقدوا أحد أطرافهم لكي يعيشوا حياتهم بلا حدود.

للمزيد

  • برنامج زمالة روزالين كارتر لصحافة الصحة النفسية في دولة الإمارات

تقوم مؤسسة الجليلة بالشراكة مع مركز كارتر باختيار الصحفيين و الاعلاميين سنويًا لإلحاقهم ببرنامج زمالة روزالين كارتر لصحافة الصحة النفسية، بهدف تعزيز الوعي، والتخلص من , وصمة العار، والحد من التحيز ضد أولئك الذين يعانون من الأمراض النفسية في دولة الإمارات العربية المتحدة. وفي ظل قلة الوعي والدعم لقضايا الصحة النفسية في المنطقة، سيعمل برنامج الزمالة على تشجيع النقاشات المجدية حول الأمراض النفسية، وتعزيز الوعي والتقبل للحالات المخفية المشجوبة.

للمزيد

  • فرح
    نشر الفرح بين الأطفال المرضى

برنامج “فرح” هو اسم على مُسمى كونه يسعى لنشر البهجة والسعادة بين المرضى من الأطفال. أطلقت مؤسسة الجليلة هذا البرنامج الخاص بطب الأطفال لإنقاذ حياة المرضى من خلال تقديم الخطط العلاجية اللازمة وتمويل الأبحاث المتطورة ومنح الأمل لأعداد لا تُحصى من الأطفال وعائلاتهم.

للمزيد

3- التعاون الدولي

باعتبار الجليلة مؤسسة عالمية غير ربحية ، تعمل المؤسسة مع شركاء استراتيجيين لتحقيق رؤيتنا المتمثلة في الإرتقاء بمستوى الحياة من خلال التعليم والأبحاث في المجالات الطبية. ونحن في مؤسسة الجليلة نؤمن أنه ‘لا حدود للأمل’، وأن عملنا سيزدهر بشكل أكبر من خلال التعاون على المستوى الدولي وتبادل المعارف والإبتكار المستمر.

وكجزء من جهود المؤسسة بصدد هذه النقطة ورغبة منها لإيصال الدعم إلى جميع أنحاء العالم، أقمنا شراكةً مع مؤسسة سينتيبالي (Sentebale) لدعم صحة الأطفال في مملكة ليسوتو.

كلمة ” سينتيبالي ” تعني “لا تنساني” بلغة السيسوتو؛ وهي لغة مملكة ليسوتو. ومؤسسة سينتيبالي هي مؤسسة خيرية أسسها الأمير هاري والأميرة سيسو أميرة ليسوتو، حيث تعمل المؤسسة مع شركاء محليين لتقديم الرعاية الصحية والتعليم للأطفال الأكثر حرماناً في ليسوتو.

وتقدم مؤسسة الجليلة الدعم لبناء “مركز ماموهاتو للأطفال المتميزين”، الذي سيمّكن مؤسسة سينتيبالي من الوصول إلى أعدادٍ مضاعفةٍ من الأطفال المصابين بفيروس الإيدز، وذلك لضمان تمتعهم بحياةٍ صحيةٍ ومنتجةٍ.

طرق التبرع لمؤسسة الجليلة

DSCDs3CX0AA6xJX

للمزيد قم بزيارة موقع المؤسسة لتعرف أكثر عن طرق التبرع

أو يمكنك تحميل تطبيق آي خير والبدء في التبرع بسهولة من جوالك

A image that shows lnkstore

طرق التواصل مع مؤسسة الجليلة

مؤسسة الجليلة، بلوك ج، الطابق الأول، مدينة دبي الطبية

صندوق بريد : 300100, دبي, الإمارات العربية المتحدة

اتصل بنا : 800-ALJALILA (من داخل الدولة)

هاتف : 97143838000+

فاكس : 97143838001+

تبرُّعك ليس مجرد منحة وحسب، بل هو هبة الحياة. ساهم في تغيير حياة إنسان اليوم وساعد مؤسسة الجليلة في علاج مجتمعنا. تبرَّع الآن. فبمساهمتك، ستهون الصعاب.