6 تأثيرات إيجابية يحدثها التبرع في حياتك

  1. الشعور بالسعادة

في بحث قدمته معاهد الصحية الوطنية الأمريكية (NIH) وجد في التصوير الدماغي للمشاركين الذين تبرعوا بمبلغ مقداره 100 دولار تحفيزا في مناطق الشعور بالمتعة بأدمغتهم، بالرغم من كونها تجربة علمية بحتة؛ إلا أنها  دليل يبين أن التبرع والعطاء يعطي الشخص شعور جيد بشكل عام.

2.تأثيرك فيمن حولك

عندما تكون مهتمًا بقضية ما وتقوم بالتبرع لها بشكل دوري سيتأثر بك معارفك وأهلك وربما يطلبون المشاركة والتبرع نيابة عنهم أو توصيلهم بالجهات الخيرية. ومن سنّ سنة حسنة كان له أجرها وأجر من عمل بها يوم القيامة.

3.إضافة معنى أكبر لحياتك

تبرعك بالمال والتطوع يعطي لك فرصًا لمقابلة أشخاص جدد يشاركونك نفس الاهتمامات بقضايا معينة هي هدف  من أهداف حياتهم كالقضاء على الجوع أو وقف العنف؛ التي من الممكن عند التبرع  أو المشاركة فيها أن تكون حافزًا ومصدر إلهامٍ لك في حياتك عندما تضيق بك الدنيا.

4.غرس خلق الكرم في أولادك

أنت القدوة الأولى في حياة أولادك، يرون العالم من خلالك ويقلدون كل ما تقوم به من أفعال سواءًا كانت حسنة أو سيئة. عند قيامك بالتبرع تأكد أن تُعْلم ابنك بما فعلت ومن الجميل أيضًا أن تجعله يساعدك في إيصال المبلغ أو استخدام التطبيق للتبرع. وينشأ ناشئ الفتيان منا على ما كان عوده أبوه. enter image description here

5.معرفة أن القليل يحدث فرقًا كبيرًا

أنت لا تحتاج إلى أن تتبرع بآلاف الدراهم حتى تحدث فرقا، في الدول الأقل حظًا وبالنسبة للأسر الفقيرة، القليل منك ومن غيرك يكفي لإطعامهم لمدة طويلة. لا تفكر في التبرع من منظورك ومستوى معيشتك. القليل يفرق. ولا تنس أن خير الأعمال أدومها وإن قلّ.

6.تحسين إدارتك لأموالك

تحديدك لمبلغ معين تستقطعه شهريًا من مالك، يحفزك على مراقبة مصروفاتك للتأكد أنك ستلتزم بدفعك لذلك التبرع الشهري. الأمر الذي سيجعلك أيضًا تقلل من مصروفاتك الغير ضرورية لمساعدة المحتاجين وللتوفير أيضًا! enter image description here

يمكنك تفعيل خاصية تذكيرك بالتبرع في أي مشروع تختاره على تطبيق آي-خير

A image that shows lnkstore